إلغاء مشروع أنمي Anime x Para من استوديو KyoAni لمصاعب إنتاجيّة ! (للتفاصيل)

كشفت صحيفة The Nikkan Sports عن خبر مُحبط بشأن مشروع الأنمي القصير ذي الهدف النبيل  Anime x Para – مَن  هو بطلك؟ (العنوان كاملاً : Ani × Para: Anata no Hero wa Dare Desu ka)  الذي كان يهدف لتعريف الجماهير بقصص ومشوار نضال أبطال منافسات الألعاب الأوليمبيّة لمتحدّي الإعاقة، وكان مُقررًا عرضه صيف هذا العام على قناة  NHK اليابانيّة.
حيْث أوضح طاقم العمل أنه بسبب تداعيات حريق استوديو كيوتو أنيمشن KyoAni الذي تسبّب في خسائر فادحة على الصعيد البشري والمادي في يوليو العام الماضي (للمزيد بشأن ذلك من هنـــا) فإنهم للأسف لن يستطيعوا مواكبة جدول العمل أو انهاء الحلقات الجديدة في موعدها تزامنًا مع فعاليات دورة الألعاب الرياضيّة لمُتحدّي الإعاقة (Paralympic) بطوكيو لعام 2020 المُقامة في اليابان في أغسطس | آب لهذا العام ، وأن المشروع لاغٍ حتى اشعار آخر.

مزيد من التفاصيل :

_ وفقًا للتقرير المنشور فإن ذلك الأنمي القصير كان مُخططًا لحلقاته الجديدة مدّة  5 دقائق تتناول كل حلقة نوع من أنواع الرياضات التي يُمارسها متحدّي الإعاقة.
– بدأ عرض تلك السلسلة منذ عام 2017 ، وكان منتظر عرض الحلقات الجديدة  العام الماضي لولا حادث الإحراق المتعمّد.

_ من ضمن فريق عمل هذا الأنمي :
– مؤلف ورسّام سلسلة كابتن ماجد \ Captain Tsubasa الشهيرة، متوليًا جزئيّة رياضة كرة القدم لفاقدي الإبصار.
_  بيْنما مؤلف أنمي Baby Steps متوليًا رياضة التنس لمستخدمي الكراسي المتحركة.
_ رسّام سلسلة   Ashita no Joe متوليًا رياضة كرة القدم الأمريكية \Rugby أيضًا لمستخدمي الكراسي المتحركة.
_ وأخيرًا صنّاع أنمي Yowamushi Pedal متوليين رياضة ركوب الدراجة لذوي الإعاقة.

 

*الموقع الرسمي لهذا الأنمي (الواجهة الإنجليزية) : من هنـــا 
* صفحة الأنمي على موقع MAL : من هنـــا 

 

*المصدر*

 

وصلات ذات صِلة :
 [مُحدّث] اندلاع حريق مُتعمّد في استديوهات كيوتو أنيمشن KyoAni وأخبار عن إصابات ووفيات متعددة !
– تداعيات حريق استوديو كيوتو أنيميشن KyoAni : تصريحات من رئيس الاستوديو + رسائل محبة ودعم
_تداعيات حريق استوديو KyoAni: الإعلان عن بِدء اجراءات هدم المبنى المتضرر غدًا (للتفاصيل)

ابتهال إبراهيم
عن الكاتب |
منذ الطفولة وقلبي شغوف بتلك العوالم السِحريّة للأنمي التي تمكّنك من التحليق عاليًا متسلّحًا بالأمل والجمال ومكتسبًا كل يوم صديق جديد...وها قد حان وقت تعبيري عن امتناني لذلك الفن المميّز من خلال سطوري.