إليكم أفضل 5 أفلام من إنتاج استوديو (جيبلي) الشهير!

صناعة الأنمي تنقسم إلى حقبتين. الحقبة الكلاسيكية، والحقبة المُعاصرة أو الحديثة. بالمُجمل الحقبة الكلاسيكية هي التي فيها صناعة الأنمي كانت تميل أكثر إلى الواقعية المفرطة، وتعتمد في رسمها على الأساليب اليدوية. ويتميّز صنّاعها حتى الآن بالتعامل اليدوي بالرغم من الطغيان الجبّار للتكنولوجيا على العالم. أجل، إنه الاسم الذي يدور في أذهانكم يا رفاق، إنه المُبدع (هاياو مايازاكي).

هذا الرجل هو الذي جعل استوديو (جيبلي) موجودًا في العالم، ويُعزى له الفضل في جعل تلك الصناعة ما هي عليه الآن، فهو ببساطة الأب الروحي لصناعة الأنمي في العالم كله. ونحن محظوظون أنه ما زال حيًّا، ويقوم بتقديم أعمال جديدة من وقت لآخر.

لذلك اليوم سوف نتحدث عن أفضل خمسة أفلام أنمي قدمها هذا الاستوديو، هيا بنا!

1) Spirited Away

– عام 2001

الفيلم هو أشهر أفلام استوديو (جيبلي) حصرًا، والذي قال (هاياو مايازاكي) أنه يحمل مكانة خاصة جدًا قلبه. كما أنه الفيلم الوحيد في صناعة الأنمي كلها الذي يحصل على جائزة أوسكار. فالجائزة متحيزة دائمًا للأنميشن الأمريكي على حساب الأنميشن الياباني، إلا أن هذا الفيلم خرق القاعدة وأثبت جدارة الأنميشن الياباني أمام خصمه الأمريكي.

يتميز الفيلم بالألوان المبهجة جدًا والعشوائية في الفانتازيا المطروحة، وفي ظل تلك العشوائية تجد حبكة بها كل العناصر الفنية التي تجعلك تنتقل من حالة شعورية إلى أخرى دون أن تُدرك حتى. كما أن الموسيقى ممتازة ومناسبة للأحداث جدًا، والرسم والتحريك متقنان جدًا. حصل الأنمي على تقييم 8.91 على موقع My Anime List، وترتيبه رقم 20 على العالم من حيث التقييم، ورقم 42 من حيث الشعبية، وذلك على يد أكثر من 800 ألفًا من روّاد الموقع.

تتحدث القصة عن الفتاة الصغيرة والعنيدة، ذات العشرة سنوات Chihiro Ogino. والتي كانت في طريقها إلى منزل العائلة الجديد بصحبة والديها، لكن في منتصف الطريق يتركون السيارة ويذهبون لاستكشاف حديقة تنزّه مهجورة. لكن تلاحظ الفتاة أن هذا المكان غريب، وبه ما لا يستشعره البشر العاديّون. وفجأة تنتقل إلى عالم الأرواح العجيبة، وهناك يجب أن تُصادقها كي تستطيع العودة إلى عالم البشر بسلام!

2) Princess Mononoke

– عام 1997

يتميز الفيلم بالفكرة في الواقع. فهو بالمُجمل يطرح الصراع بين المُعتقد الراسخ والتغيّرات المُستحدثة. فعند الانتهاء من الفيلم، يمكن أن نُسقط نفس الحبكة على واقعنا المعيش. حيث يوجد بعض البشر المتمسكين بالعادات والتقاليد البالية في ظل العالم الذي يتقدم للأمام دون أن يُعر لهم بالًا. فبالتالي تجدهم ينحدرون للأسفل بينما باقي المجتمع يصعد لأعلى، وفي النهاية يشتكون لماذا لا يهتمون بنا. لذلك عبرة الفيلم هي أن العادات أمر حسن، لكن يجب أن يتأقلم الإنسان مع حاضره بالرغم من كل شيء.

حصل الأنمي على تقييم 7.78 على موقع My Anime List، وترتيبه رقم 31 على العالم من حيث التقييم، ورقم 81 من حيث الشعبية، وذلك على يد أكثر من 550 ألفًا من روّاد الموقع.

تتحدث قصة الفيلم عن الأمير اليافع Ashitaka، والذي يضع حياته على المحك من أجل إنقاذ قبيلته من وحش كاسر. لكن في النهاية يضع الوحش لعنة على ذراعه. وينصحه الحُكماء بأن يذهب إلى الغرب ليجد علاجًا. وفي أثناء مسيرته تلك يلتقي بالسيدة قاطنة الغابة، Eboshi. تلك السيدة التي اعتبرته عدوًا، وهذا لأن البشر لم يأتِ من خلفهم إلا الخراب للغابة والطبيعة. فهل سيُحقق الأمير التوازن بين البشر وأهل الغابة؟

3) Grave of the Fireflies

– عام 1988

حسنًا، ربما هذا هو أكثر أفلام قائمة اليوم إيلامًا وبؤسًا. الفيلم به كميّة حزن غير طبيعية، ويتركك مكتئبًا بعد أن تُنهيه، لكن وأنت تبكي يداك تصفق لا شعوريًّا من عظمة ما رأيت للتوّ. الفيلم تجسيد حيّ للمُعاناة والألم، وأبدع (هاياو مايازاكي) فعلًا فيه.

حصل الأنمي على تقييم 8.54 على موقع My Anime List، وترتيبه رقم 89 على العالم من حيث التقييم، ورقم 302 من حيث الشعبية، وذلك على يد أكثر من 280 ألفًا من روّاد الموقع.

تبدأ أحداث القصة مع بداية الحرب العالمية الثانية. حيث يعود بطل الأنمي في يوم ما إلى منزله، ويرى أن القنابل تُقذف من السماء وتحرق كل ما يقابلها. فيهرع مباشرة إلى المنزل ليجد أخته الصغيرة، ثم يأخذها ويهرب. في الفيلم نتتبع قصة الشاب المراهق هو وأخته في صراع من أجل البقاء في بلد طالها الخراب من كل جانب، وجعل نفوس أهلها أنانية وطمّاعة وتابعة لغزيرة البقاء التي تقول: “نفسي ثم نفسي”. فهل سيستطيع الفتى وأخته النجاة من كل ذلك؟ شاهدوا الفيلم لتعلموا.

4) Whisper of the Heart

– عام 1995

دراما حياتية رائعة جدًا من وجهة نظري، وبتلك الدراما توجد قصة حب بريئة ونقيّة إلى أقصى درجة ستجعلك تؤمن أن الحب ما زال موجودًا في هذا العالم القاسي. الألوان هادئة وممتازة، وكذلك التحريك جيّد والموسيقى أكثر من رائعة.

حصل الأنمي على تقييم 8.54 على موقع My Anime List، وترتيبه رقم 89 على العالم من حيث التقييم، ورقم 302 من حيث الشعبية، وذلك على يد أكثر من 280 ألفًا من روّاد الموقع.

تتحدث قصة الفيلم عن الفتاة اليافعة ذات الـ 14 عامًا، Shizuku Tsukishima. والتي دائمًا ما تحب أن تذهب إلى المكتبة لقراءة جديد الكتب، فهي قارئة نهمة جدًا. وفي إحدى المرّات تجد شابًا غامضًا يشاركنا نفس الذوق الأدبي، ومنذ ذلك الوقت لم يخرج من بالها. وهي عائدة إلى منزلها وجدت قطًا يركب القطار معها، فاستغربت بشدة وقررت أن تتبعه، حتى دخلت خلفه إلى متجر للأنتيكات الموسيقية يمتلكه رجل ما، ويتصادف أن هذا الرجل هو أبو الفتى الغامض الذي قابلته في المكتبة، ومن هنا تبدأ القصة!

5) Kiki’s Delivery Service

– عام 1989

فيلم مخملي آخر ورائع للعبقري (هاياو مايازاكي) يا رفاق. تميّز الفيلم بالمرح بدرجة كبيرة جدًا، وكذلك الأريحية في التعامل مع الشخصيات وراحة العين مع ألوان الفيلم نفسه. حصل الأنمي على تقييم 8.29 على موقع My Anime List، وترتيبه رقم 265 على العالم من حيث التقييم، ورقم 357 من حيث الشعبية، وذلك على يد أكثر من 240 ألفًا من روّاد الموقع.

تتحدث القصة عن الفتاة الصغيرة (كيكي)، والتي هي فتاة تطمح لتكون ساحرة كاملة التدريب في يوم ما. ومن أجل إكمال ذلك التدريب يجب أن تذهب إلى مدينة ساحلية بعيدة كي تصقل مهاراتها بالطيران على عصاها الطويلة برفقة قطها (جيجي). لكنها تُعاني من أجل العيش هناك، إلا أنها تتعاقد مع أحد المخابز. وبهذا العقد تضمن مسكنًا لها مقابل توصيل مُنتجات المخبر إلى أهل المدينة عبر عصاها السحرية. والآن بدأت (كيكي) خدمة التوصيل الطائرة التي ستجعلها محبوبة المدينة الأولى!

Ahmed Samy
عن الكاتب |
كاتب، بيولوجي، وصانع محتوى، مُهتم بالعلم والفن. مُحب للثقافة اليابانية، خصوصًا فنيّ الأنمي والمانجا.