الأوسكار تُغيِِّر من شروط قبول الأفلام، وفيروس كورونا السبب!

أجل، أتى فيروس كورونا المستجد COVID-19 ليقلب الموازين بالكامل، ويطعن جميع القواعد والدساتير القديمة، في مقتل. عمل كورونا على تعطيل حركة الصناعات الترفيهية بدرجة كبيرة في الفترة الأخيرة، حتى أنه تم فرض حالة طوارئ في جميع مقاطعات اليابان، وبناء عليه تم غلق استوديوهات، وإيقاف أنميات وأفلام كاملة عن العرض بداخل اليابان، أو خارجها حتى.

وفي ظل وجود ظروف قاسية لعرض الأفلام، عدلت لجنة جائزة الأوسكار في دورتها الـ 93، شرطًا هامًا. في الماضي، كان يجب على الفيلم المتقدم للجائزة، أن يكون تم عرضه لمدة 7 أيام متواصلة في صالات العرض، وخصوصًا في (لوس أنجيلوس).

لكن بسبب فيروس كورونا المستجد، تم تعديل هذا الشرط، وستقبل الأكاديمية المسؤولة عن جائزة الأوسكار، الأعمال المُصدرة رقميًّا في فترة انتشار الفيروس، لكن بشرط أن يكون من المفترض لها أن تُعرض في السينمات. أي أن العرض السينمائي كان ضمن خطة صنّاع الفيلم، لكن أتى الفيروس وقضى على تلك الطموحات.

Ahmed Samy
عن الكاتب |
كاتب، بيولوجي، وصانع محتوى، مُهتم بالعلم والفن. مُحب للثقافة اليابانية، خصوصًا فنيّ الأنمي والمانجا.