تأكيد إطلاق قصة متمّمة ضمن دفيدي الموسم الثالث من My Teen Romantic Comedy SNAFU !(للتفاصيل)

بيْنما نُتابع الآن الموسم الثالث والأخير من الأنمي الكوميدي الرومانسي المميّز  ”رومانسيّتي الكوميدية كانت كارثة كما توقّعت ! | Yahari Ore no Seishun Love Comedy wa Machigatteiru (ويُختصر إلى” أوري جايرو OreGairu ”)  والمُقتبس عن روايات قصيرة بنفس الاسم للمؤلف واتارو واتاري، والتي بدأ عرضها ضمن الموسم الصيفي الحالي ( في 08 يوليو | تمّوز 2020) ، واستعدادًا لإطلاق أقراص الدفيدي والـ Blu-ray الموعودة (والتي سيبلغ إجمالي عددها 6 مجلّدات) لحلقاته بدءً من سبتمبر 2020 ، فقد أكّد مؤلف الروايات السيّد “واتارو” اليوم عبر حسابه الرسمي على تويتر أنه ضمن مُلحقات الدفيدي ستأتينا فصول رواية قصيرة جديدة ستأتي بمثابة تتمّة للأحداث ساردةً  “الأيام الجديدة” لأبطال القصة، وأنها ستبدأ من حيْث توقّفت الرواية الأصليّة التي نُشرت آخر فصولها في نوفمبر 2019.

غلاف المجلّد الأول من الدفيدي :

مزيد من التفاصيل :

مقتطف من القصة الأساسية لأنمي My Teen Romantic Comedy SNAFU :

 

هاتشيمان هيكيجايا” طالب في المدرسة الثانوية لا يُبالي بأيِّ شيء حوله، ممتلكًا نظرة خاصة ومختلفة للحياة والمجتمع من حوله، حيث يرى أن “فترة الشباب” ما هيَ إلاّ خديعة كبيرة، والسعادة مجرد وَهم نُسج من الفشل والنفاق! ، لكنه حينما يُسلّم مقالاً متبنيًا فيه هذا الرأي استجابةً لأحد الفروض المدرسية، يُحكم عليه بالعمل في لجنة الخدمة الإجتماعية، وهي لجنة تتولى مساعدة الطلاب الذين يعانون من مشاكل في حياتهم، تُرى كيف سيتعامل “هاتشيمان” الساخر دومًا وذي النظرة القاتمة مع وظيفة تتطلب – لا سمح الله- التفاؤل، بل – وياللهول! – التواصل مع الآخرين؟ “

صفحة الموسم الثالث من الأنمي على موقع MAL : من هنــــا

– عُرض الموسم الأول من الأنمي في أبريل 2013 بمجموع 13 حلقة، بيْنما جاء الموسم الثاني بعدها بعامين في الفترة من أبريل إلى يونيو 2015 بمجموع 13 حلقة.

– استوديوهات Feel  هي مَن تتولّى العمل على هذا الموسم الثالث (الموسم الجديد الجاري عرضه الآن) كما فعلت في الموسم الثاني منه، بينما الموسم الأول كان من إنتاج استوديوهات Brains Base .

الفيديو الترويجي الرسمي للموسم الثالث الحالي :

 

*المصدر*

 

ابتهال إبراهيم
عن الكاتب |
منذ الطفولة وقلبي شغوف بتلك العوالم السِحريّة للأنمي التي تمكّنك من التحليق عاليًا متسلّحًا بالأمل والجمال ومكتسبًا كل يوم صديق جديد...وها قد حان وقت تعبيري عن امتناني لذلك الفن المميّز من خلال سطوري.