المانجا الكوميدية Are You Really the Only One Who Likes Me تصل محطتها الأخيرة الشهر القادم!

كشفت مجلة Shonen Jump+ عبر تطبيقهم الإلكتروني وفي آخر صفحات الفصل الـ 41  أحدث ما نُشر من فصول المانجا الرومانسية الكوميدية  “أأنتِ حقًا الوحيدة التي وقعت في حبّي ؟! | The only one who loves me is you?! ( العنوان الأصلي : Ore wo Suki nano wa Omae dake ka yo) ويُختصر إلى  OreSuki ، من رسومات  الفنان Yuu Ijima وكتابة Rakuda، أن الفصل الثاني والأربعين المُنتظر إطلاقه عبر التطبيق الشهر القادم  ( في 23 أغسطس 2020)  سيكون هو الفصل الختامي للمانجا لتنتهي رحلتها التي بدأت منذ 3 سنوات في 2017.

مزيد من المعلومات:

مقتطف من قصة المانجا ( المُقتبسة عن رواية مصوّرة قصيرة بنفس الاسم من تأليف Rakuda ورسومات Buriki )  :

“تدور الأحداث في إطار كوميدي حول بطلنا طالب الثانوية “أماتسويو كيراساجي” ( المُشتهر بـ “جورلو” )  الذي لمفاجأته يتلقّى في يوم واحد دعوتين للإنفراد به لإبلاغه أمرًا هامًا، واحدة من صديقة طفولته المقرّبة “أوي هيناتا” (المشتهرة بـ “هيماواري”)، والأخرى من أجمل فتيات المدرسة “ساكورا أكينو” (المُشتهرة باسم “كوزموس” )، ليذهب منتشيًا للقاء كل منهما على حِدى متوقّعًا أن يحظى بإعتراف رومانسي من إحداهما  أو كليهما، لتكون مفاجأته أكبر حينما يعترفان بدلاً من ذلك بأنهما يحبان صديقه!، وبينما يتعافى من انهيار توقّعاته وانكسار قلبه، تأتيه الصدمة الجديدة حينما يتلقّى أخيرًا اعتراف الحُب المُنتظَر لكن من أكثر فتاة لا يطيقها، وبينهما ما صنع الحدّاد من خلافات وشجارات لا تنتهي، ليتّضح أنها في الواقع الوحيدة التي وقعت في حبّه! فكيف ستسير الأمور في خضم كل هذه الفوضى؟  “

صفحة معلومات المانجا على موقع MAL : من هنــــا

– وكانت المانجا قد ألهمت مسلسل أنمي عُرض ضمن موسم الخريف العام الماضي (في الفترة من  02 أكتوبر  إلى 26 ديسمبر 2019 ) بمجموع 12 حلقة. تليه  حلقة أصليّة (OVA)  مدتها 30 دقيقة تقريبًا، وتحمل عنوان Oretachi no Game Set  مُنتظر عرضها هذا الخريف في 02 سبتمبر 2020.

 

*المصدر*

روابط ذات صِلة:
_التشويقة الأولى للأنمي الكوميدي Are You Really the Only One Who Likes Me؟!

_أوفا الأنمي الكوميدي OreSuki قادمة في سبتمبر 2020 ضمن اصدارات الدفيدي!

ابتهال إبراهيم
عن الكاتب |
منذ الطفولة وقلبي شغوف بتلك العوالم السِحريّة للأنمي التي تمكّنك من التحليق عاليًا متسلّحًا بالأمل والجمال ومكتسبًا كل يوم صديق جديد...وها قد حان وقت تعبيري عن امتناني لذلك الفن المميّز من خلال سطوري.