العلم في رحاب الفانتازيا: إليكم مراجعة أنمي Fullmetal Alchemist !

اليوم سوف نتحدث عن أنمي مميز بالتأكيد دون شك، ولما لا وهو الأنمي رقم واحد عالميًّا. فهو فعليًّا حاصل على أعلى تقييم على مستوى العالم على موقع My Anime List، وإذا هبط فجأة للمرتبة الثانية، سرعان ما يعود للأولى. ما الذي يجعل هذا الأنمي مميزًا لهذا الحد؟ وهل حقًا قصّته تستحق كل تلك الضجّة؟ هذا ما سنحاول الإجابة عنه اليوم.

اليوم يا رفاق معنا مراجعة الأنمي المميز جدًا Fullmetal Alchemist Brotherhood، والذي هو إعادة إنتاج لنسخة أقدم من المانجا بعنوان Fullmetal Alchemist. اربطوا الأحزمة، فلدينا رحلة وعرة اليوم!

القصة

في عالم هذا الأنمي، القوى الخارقة والفانتازيا لها حدود علمية بعض الشيء. فأنت هنا لا تقوم بإنتاج الطاقة من العدم، والطاقات لا تأتي عبر الصراخ المستمر وقوة الصداقة الأبدية وكل تلك الخزعبلات. بل الطاقة هنا لها معايير منطقية صارمة. فلا يمكنك أن تحصل على شيء، إلا عبر التخلي عن شيء آخر مساوٍ له في القوة والقدر، إنها الخيمياء يا رفاق.

الخيمياء هي علم أسطوري قادر على تسخير المواد الفيزيائية والكيميائية، من أجل إنتاج الطاقة الخام. وأقوى صور تلك الطاقة هي أشهر الأحجار الطاقوية بالتاريخ: حجر الفلاسفة الأحمر. ومن هنا تبدأ قصتنا.

في يوم من الأيام تتوفى والدة الأخوين (إدوارد) و(ألفونس). ليصيرا وحيدين في الحياة. لكن (إدوارد) لم يتقبل تلك الحقيقة، وأراد أن يخرق أكبر قوانين الخيمياء ليُعيد أمه للحياة: قانون إحياء الموتى. في النهاية فشلت التجربة وخسر (إدوارد) قدمه، و(ألفونس) جسده. واستطاع (إدوارد) أن يُلصق روح أخيه في بذلة معدنية قديمة مقابل التخلص من أحد ذراعيه.

الآن يحاول الأخوان، واحد في جسد بشري، والآخر في هيئة معدنية، الحصول على حجر الفلاسفة الذي يُزعم أنه يمكن أن يعيد لهما الروح والأطراف المفقودة، وبالمنتصف ندخل معهما في مغامرة علمية-إنسانية، من أبرع ما يكون!

لماذا هذا الأنمي مميز؟

الخلفية العلمية

أبرز ما يُميز هذا الأنمي هو الاحترام المُطلق للعلم. في العادة عندما تقوم بإنتاج حبكة فانتازية، فأنت تضرب بالعلم عرض الحائط، لتُنتج تلك الفانتازيا المُبهرة. وإذا مزجت الخيال بالعلم، فأنت لديك ما يُعرف بالخيال العلمي. لكن هنا المصطلح لا ينطبق أيضًا، فالخيمياء ليست شيئًا واقعيًّا يمكن للعلم أن يصل له في يوم من الأيام. لذلك أصابتني الحيرة فعلًا بخصوص تصنيف هذا الأنمي، لذلك قررت أن أخترع تصنيفًا جديدًا يُعرف بالفانتازيا العلمية!

الخيمياء شيء فانتازي جدًا، لكن أيضًا قرر الكاتب أن يقدمه في سياق علمي ومنطقي. قاعدة الخيمياء أنه لا يملك لك الحصول على شيء إلا عندما تتخلى عن شيء آخر في المقال. لا يمكنك أن تحصل على اثنان إلا بالتخلي عن واحد زائد واحد. تلك الدِلالة العلمية لها تأثير نفسي في الأحداث. فدائمًا الحصول على القوّة أو تحقيق رغبة مُعينة يأتي بخسارة شيء هام في حياة المرء، وهذا يزيد وضوحًا مع كل حلقة تمر من الأنمي.

الميثولوجيا

الميثولوجيا هي الأساطير المختلفة، أي القصص المُختلقة وتم سردها في التاريخ بهدف إعطاء العِبر أو تجسيد مواقف حقيقية أصحابها ذوي الهوية المجهولة. الميثولوجيا المستخدمة في الأنمي كثيرة ولها العديد من الإسقاطات، لكن الأشهر هي الميثولوجيا الإغريقية. وعلى وجه الخصوص أسطورة (إيكاروس)، المُحلق نحو الشمس.

أراد (إيكاروس) أن ينال الحرية، أراد أن يُحلق نحو الشمس. فهو محبوس في برج عالٍ مع والده، ويريد الخروج بأي شكل. فصنع له والده جناحان من ريش الطيور والشمع، لكن حذره ألا يطير نحو الشمس، فيذوب الشمع ويهوى. لكنّه أراد الحريّة حتى الثُمالة، فطار نحو الشمس، ثم احتضنها، وهوى. هذا له دِلالة كبيرة على بطليّ الأحداث، وهذا ما ستعرفوه خلال مشاهدة الأنمي.

الشخصيات

حسنًا، هنا لنا وقفة. الشخصيات أغلبها جيدة، وبالطبع بناء الشخصيات الرئيسية ممتاز. لكن هنا الشخصية التي لفتت نظري هي الفتاة التي كانت بدار العبادة تعبد الإله من أجل أن يعود حبيبها إلى الحياة. تلك الفتاة أخذت أكبر صدمات حياتها عندما وجدت أن الكاهن مجرد رجل مخادع ولا يملك أي قدرات خارقة فعليّة على الإطلاق.

فقط ضع نفسك في محلها، وتخيل الحزن والاكتئاب الذي ستعيشه بعد ضياع أملك هكذا. وحقًا كان تجسيد مشهد البكاء والصدمة أثناء رحيل (إدوارد) وأخيه بديعًا للغاية، وجعلني أبكي بالرغم من أنه نادرًا ما أبكي في العموم.  قِس على ذلك دقة تجسيد المشاعر الإنسانية للشخصيات مع الوقت، حقًا البناء ممتاز.

الرسم والتحريك

الأنمي من إنتاج استوديو Bones، وذلك في عام 2009. وبالرغم من أن سنة الإنتاج قديمة بعض الشيء، إلا أن مستوى الرسم حقًا جبّار. التحريك كان احترافيًّا أيضًا، وبالمُجمل كان الرسم مريحًا للعين.

الموسيقى

أترككم بالأعلى مع واحدة من المقطوعات المُفضلة إليّ في الأنمي بالكامل، عندما أحب أن استرجع أحداث الأنمي، أسمعها مباشرة.

نتمنى أن تكون المراجعة قد نالت إعجابكم، ونراكم في المزيد من المراجعات على أنمي ماستر!

عن الكاتب |
كاتب، بيولوجي، وصانع محتوى، مُهتم بالعلم والفن. مُحب للثقافة اليابانية، خصوصًا فنيّ الأنمي والمانجا.