إليكم تصميم شخصيّات البطلات الرئيسيّات للأنمي المُوسيقي Gekidol المُنتظر في 2021!

في مزيد من تحديثات مشروع Gekidol المسرحي المُوسيقي متعدّد الوسائط، فقد كشف الموقع الإلكتروني الرسمي للأنمي الأصلي المُنبثق عن هذا المشروع  والمُنتظر عرضه لأول مرة ضمن موسم الشتاء القادم ( يناير 2021)، ويهدف لاستعادة شغف الأعمال المسرحيّة وتقريبها من الجماهير أكثر، متناولاً كفاح فتيات موهوبات للوصول لحلمهنّ كفنانات (سواء ممثلات أو مغنيّات) مهما كانت العقبات، محاربين كل شيء حتى الكوارث المدمّرة الغامضة!، عن تصماميم الشخصيات الثلاث الرئيسيّة وبطلات الأنمي وكذلك مؤديّاتهن الصوتيّات كالتالي ( بالضغط على اسمائهم يُمكنكم الوصول لمعلوماتهم)

 

في دور “سيريا مورينو” : Hikaru Akao (أدوار سابقة: Comic Girls)

في دور “آيري كاجامي” : Chihira Mochida
(أدوار سابقة: Netoge no Yome wa Onnanoko ja Nai to Omotta?)

في دور “إيزومي هانازكي” :  Ayaka Suwa (أدوار سابقة: Jinsei)

لمشاهدة أول تشويقات الأنمي:

مقتطف من القصة :

“تدور الأحداث بعد مرور خمس سنوات على كارثة غامضة أدّت لاختفاء مُفاجيء لأجزاء ضخمة من المدينة ، بيْنما تهدف مجموعة من الفتيات المفتونات بالعمل المسرحي وتحديدًا “Theatrical Material System” لاستخدام تقنية العرض ثلاثي الأبعاد المُجسّم 3D Hologram ، مستعرضين موهبتهم الغنائيّة طامحين لإعادة افتتاح المسرح من جديد أثناء تعافي المدينة من دمار نهاية العالم ذاك! فهل يُمكن أن يُولد الأمل من بيْن الرُكام؟  “

صفحة معلومات الأنمي  على موقع MAL : من هنــــا

 

– وقد أوْضح طاقم العمل كذلك أنهم في خطوة أخرى جريئة وغير مسبوقة سيُضمّنون أحداث قصة أخرى كمسرحيّة مدرسيّة داخل الأنمي الجديد! والقصة الموعودة هي تلك المُستندة إلى مانجا الشونين الكوميدية المدرسيّة “أليس في مدرسة الموتى الأحياء! |  Alice in Deadly School

“والتي تدور قصتها حول أحداث الحياة اليومية الهادئة لبعض فتيات الثانوية بإحدى المدارس والتي تنقلب رأسًا على عقب حينما تتحوّل زميلاتهنّ فجأة إلى زومبي (موتى أحياء)، وتلك الإجراءات اللاتي عليهنّ القيام بها للنجاة بعد اختبائهم في سطح المدرسة.”

 

*المصدر*

للمزيد حول هذا المشروع وطاقم عمله وتفاصيله، تفضلوا بزيارة تغطيتنا عنه من هنا:
_ بالموسيقى من بيْن رُكام نهاية العالم! يأتينا الأنمي الأصلي الجديد Gekidol !

ابتهال إبراهيم
عن الكاتب |
منذ الطفولة وقلبي شغوف بتلك العوالم السِحريّة للأنمي التي تمكّنك من التحليق عاليًا متسلّحًا بالأمل والجمال ومكتسبًا كل يوم صديق جديد...وها قد حان وقت تعبيري عن امتناني لذلك الفن المميّز من خلال سطوري.