إعادة إنتاج أمريكية لفيلم Train To Busan .. هل يجب أن نقلق على الأنمي؟!

إعادة إنتاج أمريكية لفيلم Train To Busan .. هل يجب أن نقلق على الأنمي؟!

الفيلم الكوري Train To Busan هو أحد أشهر الأعمال الكورية المقدمة في شريحته الفنية، شريحة الرعب المبني على الزومبي (الموتى الأحياء).

مؤخرًا تم الإعلان رسميًّا عن تحويل الفيلم إلى نسخة أخرى أمريكية، بعيدًا عن الشكل والمفهوم الكوري في تصنيع الأعمال السينمائية. وفي الواقع، ربما هذا ناقوس خطر بالنسبة لصناعة الأنمي.

إعادة إنتاج أمريكية لفيلم Train To Busan .. هل يجب أن نقلق على الأنمي؟!

لعبة Monster Hunter تحولت لفيلم حيّ فاشل من إنتاج أمريكي، وربما تحويل الفيلم الكوري لآخر أمريكي، سيفتح الباب لتحويل الأنميات اليابانية إلى أعمال لايف أكشن رديئة بميزانيات سيئة للغاية على يد الولايات المتحدة الأمريكية.

فهل ستكون هوليوود ناصرة لصناعة الأنمي في المستقبل؟ أم مدمرة لها؟

هذا ما ستكشفه الأيام..

Ahmed Samy
عن الكاتب |
كاتب، بيولوجي، وصانع محتوى، مُهتم بالعلم والفن. مُحب للثقافة اليابانية، خصوصًا فنيّ الأنمي والمانجا.

اترك تعليقاً



اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: