إطلاق أول تشويقة لأنمي الأكشن والنجاة الجديد GIBIATE المنتظر العام القادم

كُشف ضمن مراسم ختام مُلتقى   أنمي إكسبو Anime Expo 2019 (في لوس أنجلوس بأمريكا) عن المقطع الترويجي الأول لأنمي المغامرات والأكشن ومحاولات النجاة “جيبي ييت GIBIATE “ المُرتقب عرضه صيف العام القادم (2020)،  لمشاهدة الفيديو :

 

مقتطف من قصة الأنمي :

” تدور الأحداث في اليابان في زمن مستقبلي، وتحديدًا عام 2030 الذي شهد تفشّي فايروس غريب أحاط بكامل كوكب الأرض، والذي بمجرد الإصابة به يتحوّل المرضى إلى وحوش تتغيّر أشكالهم وصفاتهم حسب العُمر، الجنس، والجنسية!، وقد سُمّي  بـ“Gibier جيباير” (على اسم لعبة وحشية)، ومن بين الآثار المروّعة لذاك الفايروس يظهر  بشكل غامض أحد مقاتلي “الساموراي” و محاربي “النينجا” من عصر الإيدو الياباني القديم ويُحاولون مساعدة الطبيبة التي كرّست حياتها المهنية بالكامل للبحث عن علاج لفايروس “الجيباير” ، وذلك بينما تُحيط بهم جحافل “الجيبايرز” المصابين، كذلك الخارجين عن القانون الذين يقطعون الطريق للحصول على الطعام، وحيث يُحاوطهم الخطر مع كل خطوة وفي كل مكان !، فكيف السبيل إلى النجاة من كل تلك الأهوال؟ “

 

– يأتي هذا الأنمي نتيجةً لتعاون عدد من الفنانين المتميّزين الذين يعملون تحت اسم “مشروع جيبييت GIBIATE PPOJECT، وهو مشروع ذو طابع ياباني تم إنتاجه من قبل المبدعين اليابانيين وأُطلق في أكتوبر عام 2018 تحت شعار ” إنجاز العمل وفقًا لمعايير عالميّة المستوى من البداية” ، ويضم الأسماء التالية :

– تصميم الشخصيات : الفنان العالمي  يوشيتاكا أمانو  (في أول تصميم شخصيات رسوم المتحركة له منذ عشر سنوات منذ عام 2009 والذي كان للمسلسل Jungle Emperor: Courage Changes the Future، من أعماله السابقة أيضًا سلسلة ألعاب Final Fantasy )
–  تصميم هيئات الوحوش : ناووكي سيريزاوا ( من أعماله السابقة :  Resident Evil manga+  Saru Lock)
–  المؤلف الموسيقي ومسئول الصوتيات : يوزو كوشيرو (من أعماله السابقة : Ys +  Act Raisor)
–  المؤديين الموسيقيين : ” الإخوة يوشيدا | Yoshida Kyoudai” (عازفا آلة  “الشامسِن shamisen اليابانية التقليدية )
–  المُنتج الرئيسي وصاحب الفكرة الأصلية : ريو آووكي (من أعماله السابقة Girl Friend BETA, BONJOUR Sweet Love Patisserie, Endride)

 

*المصدر*

ابتهال إبراهيم
عن الكاتب |
منذ الطفولة وقلبي شغوف بتلك العوالم السِحريّة للأنمي التي تمكّنك من التحليق عاليًا متسلّحًا بالأمل والجمال ومكتسبًا كل يوم صديق جديد...وها قد حان وقت تعبيري عن امتناني لذلك الفن المميّز من خلال سطوري.