خمس أعمال أنمي صنعت تصنيف (الشونين) كما نعرفه الآن!

في عالم الأنمي، هناك بعض الأعمال بعينها التي تُعتبر هي التي فتحت الباب فعليًّا لتصنيف (الشونين) كما نعرفه هذه الأيام. بالتأكيد هذه الأنميات ليست عتيقة جدًا، وليست الأولى “حرفيًّا” في المجال، لكنها صنعت المفهوم الحديث للشونين. سواء كان ذلك عن طريق عمل حبكة طويلة تأخذ حلقات كثيرة جدًا، أو تقديم الأبطال من الشباب اليافع في أدوار مغامرات بعوالم مفتوحة تجعل المشاهدين ينجذبون إليها أيّما انجذاب.

اليوم لدينا 5 أعمال سوف نتحدث عنها بشيء من الاختصار دون استطراد ممل، وبعد انتهاء المقال على أقل تقدير سوف تضعون 3 عناوين جديدة في قائمة الأعمال التي ستشاهدونها بالشهور القادمة.

1) مسلسل أنمي Dragon Ball

– عام 2006

سلسلة أنمي طويلة جدًا بدأت منذ عام 1986 على التلفاز الياباني، ومُستمرة حتى وقتنا هذا. هذه السلسلة تربينا عليها جميًعا بعد أن دبلجتها قناة (سبايس توون) للعربية، وكبرنا لنُردد عبارة “رأيت الحقيقة خلف البصر، ورسمت الحروف بعمق الحجر”.

تلك كانت افتتاحية شارة البداية لأنمي (دراغون بول) الذي أشعل بداخلنا روح الحماس وحب الأنمي حتى اليوم. بدأت الأنمي بجزء واحد، ثم توسع لمجموعة أجزاء، والآن آخر جزء صدر منه كان Dragon Ball Super، وقدّم (غوكو) كشخصية رئيسية، في صراع مع الأكوان الأخرى في مسابقة كبيرة تُحدد كونًا واحدًا ليبقى، بينما الأكوان الأخرى تفنى تمامًا.

تتحدث قصة الأنمي في الأساس عن مجموعة كرات سحرية موجودة بالأرض، وعددهم سبعة. وعندما يجمع شخص ما الكرات السبع كلها، يظهر له تنين مهول، ليُحقق له أمنية، أيًّا كانت. يبدأ الأنمي عندما تصادف إحدى الباحثات عن الكرات، ولدًا صغيرًا بذيل قرد. ووقتها يُقرر أن يصاحبها في رحلتها للبحث عن الكرات الضائعة، لتبدأ بعدها مغامرة من أبرع ما قدمت اليابان!

2) مسلسل أنمي Hunter x Hunter

– عام 2011

صدرت النسخة الأولى من الأنمي قبل عام 2000، وذلك بعد صدور المانغا الرسمية بفترة وجيزة جدًا. لكن النسخة القديمة كانت ذات رسم كلاسيكي، ولم تُكمل القصة بدرجة كبيرة مقارنة مع المانجا. لذلك تم عمل نسخة من الأنمي جديدة في عام 2011، وهي Remake بالنسبة للنسخة الأولى. لكنها نسخة أكبر وافضل من إنتاج استوديو Mad House، وعدد حلقاتها هم 148 حلقة بالكامل. الرسم جبّار والتحريك ممتاز جدًا، مما يجعله واحدًا من أفضل أعمال الشونين والقوى الخارقة في التاريخ.

تتحدث القصة عن الفتى (غون) الذي يتركه والده وهو رضيع كي يستمر بالعمل كصياد. والصياد هو شخص يدخل اختبارًا قويًّا، ليخرج بعدها شخصًا لديه رخصة ليفعل أي شيء يريده في الحياة. لذلك عندما بلغ الفتى، قرر أن يصير صيادًا كوالده، وأن يبحث عنه مستخدمًا رخصة الصياد التي يريد أن يحصل عليها.

وبالمنتصف يتعرف على (ليوريو) و (كورابيكا) و (كيلوا)، ويصبح الأربعة فريقًا سيُشكل مغامرة عالم Hunter X Hunter المُميزة والساحرة إلى أقصى حد!

3) مسلسل أنمي JoJo’s Bizarre Adventure

– عام 2012

أو مغامرات جوجو العجيبة، هو أنمي تم بثه على التلفاز الياباني في عام 2012، وعلى وجه التحديد تم بث أول حلقة منه في 5 أكتوبر 2012. لكن المانغا لها شأن آخر، فتم نشر أول فصولها في عام 1986، مما يجعل المانغا قديمة جدًا مقارنة بالموسم الأول من الأنمي. ذلك من وجهة نظري، هي واحدة من المانغات التي أعادت تعريف مفهوم (الشونين) في عالم المانغا. وبعدها نعرف بالطبع أن جميع مانغات الشونين اتبعت نفس توليفتها الساحرة لصنع عالم مفتوح من المغامرات التي لا تنتهي.

تتحدث قصة الموسم الأول من الأنمي عن عائلة (جوستار)، التي في يوم من الأيام كان رأسها (صاحب العائلة) يعود إلى منزله بصحبة زوجته وطفله الرضيع، لكن تنقلب بهم السيارة التي يجرها حصان، كي تفقد زوجته حياتها، لكن يعيش الطفل. لتستمر الأحداث ونجد الابن قد كبر، وأتى فجأة ابن الشخص الذي أنقذه من الحادث قديمًا، ليرد رأس العائلة الجميل ويجعل هذا الفتى أخًا لابنه. لكن الأمر أكبر من ذلك بكثير، وهنا تبدأ سلسلة من الفساد والدمار في عائلة (جوستار) النبيلة.

4) مسلسل أنمي Naruto

– عام 2002

صدر الأنمي في عام 2002، وذلك بعد أعوام قليلة من أنمي Hunter X Hunter. وبالرغم من أن هانتر كان مكتسحًا الساحة، إلا أن الأنمي حصل على قاعدة شعبية كبيرة في وقت قصير، حتى تصاعد في عدد الحلقات والمواسم، ليصل إلى أكثر من 500 حلقة كاملة (متضمنة حلقات الفيلر الكثيرة جدًا جدًا جدًا). وبات الأنمي شهيرًا على مستوى العالم، وبذلك بفضل مجموعة الشخصيات التي قدمها، والموسيقى المُستوحاة من الفلكلور الياباني، والتي جعلت له باعًا كبيرًا في أوروبا والدول المتحدثة بالإنجليزية، وذلك بعد دبجلته إليها بالطبع.

تتحدث قصة الأنمي عن الفتى الصغير (ناروتو)، والذي يريد أن يصبح (هوكاجي) القرية بأي وسيلة ممكنة. وهذا اللقب يُطلق على أقوى شخص بالقرية في فنون النينجا. لكن يُعاني (ناروتو) من النبذ من قبل أهل القرية لأنه وهو صغير، حبس والده روح وحش قديم بداخله كي يُنقذ أهل القرية، وفي تلك العملية ضحّى بنفسه وزوجته سويًّا. ومنذ وقتها ويُلقب الفتى بالوحش الشيطاني في القرية، لكن يُصمم الفتى أنه سوف يُثبت للجميع أنهم مُخطؤون!

5) مسلسل أنمي One Piece

– عام 1999

أحببت أن أذكره في النهاية ليكون مسك الختام فعلًا. الأنمي أشهر من نار على علم ولا أحتاج إلى سرد الكثير بخصوصه. الأنمي يبدأ مع وفاة زعيم القراصنة (غول دي روجر)، وقبل أن يُعدم، قال أن هناك كنز مُخبأ في مكان ما على الكوكب، ومن سيحصل على الكنز سيكون صاحب نفوذ مهولة وسيكون زعيم القراصنة القادم. بطل القصة هو (لوفي)، ومعه نبدأ مغامرة مثيرة في عالم القراصنة الأعجب من العجب ذاته!

smsm kun
عن الكاتب |
%d مدونون معجبون بهذه: