أعضاء سابقون لاستوديو جيبلي ينشرون فيلم بصبغة الأولومبيات!

أعضاء سابقون لاستوديو جيبلي ينشرون فيلم بصبغة الأولومبيات!

بالآونة الأخيرة بدأت اليابان في الاحتفال باقتراب الأولومبيات والبار-أولومبيات التي كان يجب أن تُقام بالعام الماضي لولا فيروس كورونا الذي عمل على تعطيل كل شيء وأي شيء في حياة البشر وقتها.

الأولومبيات ستعمل على تأجيل بعض الأنميات لفترة لا بأس بها، لكن هذا مجرد ثمن زهيد يُدفع من أجل إعادة الحياة لدورة الألعاب العملاقة تلك.

مؤخرًا قام أعضاء سابقون في استوديو جيبلي بإنتاج فيلم قصير مدته 40 ثانية فقط بعنوان Tomorrow’s Leaves (أو بالعربية: أوراق الغد)، ويتحدث بشكلٍ مختصر للغاية عن الأولومبيات وكيف لها أن تعيد الأمر للناس بغدٍ أفضل مرة أخرى بعد عامٍ من الكوارث المتتابعة والملل القاتل.

أعضاء سابقون لاستوديو جيبلي ينشرون فيلم بصبغة الأولومبيات!

أحمد سامي
عن الكاتب |

اترك تعليقاً



اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: