لعبة بطاقات بوكيمون تفتح الباب للرسامين المهرة، لكن ليس العرب…

لعبة بطاقات بوكيمون تفتح الباب للرسامين المهرة، لكن ليس العرب...

سلسلة بوكيمون من أشهر ما يكون فعلًا، فهي السلسلة الكلاسيكية الوحيدة التي استطاعت مناطحة سلسلة يو-غي-أوه رأسًا برأس وقدمت لعبة بطاقات من أبدع ما يكون، بالإضافة إلى سلسلة ألعاب الفيديو للحاسوب وأجهزة اللعب المنزلية وكذلك الهواتف الذكية التي تعتبر جميلة وتفاعلية للغاية.

مؤخرًا تم فتح باب استقبال الرسومات (عن حياة البوكيمون اليومية) من الرسامين في الولايات المتحدة الأمريكية واليابان (للأسف ليس للعرب نصيب على الإطلاق هذه المرة)، على أن تتم طباعة الصورة الفائزة في بطاقة، بجانب إعطاء الفائز جائزة مالية مباشرة قدرها 3000 دولار أمريكي بالتمام والكمال للمركز الأول، بينما 1000 دولار للفائزين بالمركز الثاني سويًّا.

Ahmed Samy
عن الكاتب |
كاتب، بيولوجي، وصانع محتوى، مُهتم بالعلم والفن. مُحب للثقافة اليابانية، خصوصًا فنيّ الأنمي والمانجا.

اترك تعليقاً



اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: