سلسلة مراجعات كلاسيكية – الأيقونة الثانية: Assassination Classroom

الشهر الماضي بدأنا سويًا في موقعكم “أنمي ماستر” سلسلة جديدة بعنوان “مراجعات كلاسيكية” وتناولنا في العدد السابق أولى أيقونات تلك المراجعات وهو أنمي Code Geass المميز الذي استطاع أن يثبت جدارته وأن يحقق نجاحات كبيرة بالرغم من مرور أكثر من 13 عامًا على عرض أولى حلقاته ولكنه لازال ضمن أفضل الأنميات في التاريخ “بالنسبة لنا على الأقل”، ولكن في عدد هذا الشهر نملك أيقونة جديدة لا تقل جودة عن Code Geass فهو قدم فكرة جديدة وفريدة من نوعها وعن طريق تلك الفكرة استلهمنا منه الكثير سواء علاقة الشخصيات ببعضها البعض أو الحبكة التي شهدناها بالأنمي كل تلك الأمور جعلته يمتلك مكانة كبيرة في قلوب الكثيرين منا وهو أنمي Assassination Classroom/ فصل الاغتيال. الذي صدرت أولى حلقاته في يناير 2015 وحققت نجاحات وتقييمات مرتفعة تجاوزت 8.21 عبر موقع MAL وذلك خلال تصويت أكثر من 419 ألف من رواد الموقع، والأن جاء الوقت لكي نربط الأحزمة ولننطلق في رحلة سريعة مليئة بالشوق لنعرفكم على ما يميز أنمي Assassination Classroom وجعله أحد أيقونات عالم الأنمى، فهيا بنا أصدقائنا الأعزاء.

القصة

في إحدى الليالي يتمكن كائن خارق أصفر اللون من تحطيم القمر بشكل كبير ودونًا عن كافة البلاد يقرر هذا الكائن الغامض الذي يتحرك بسرعة 20 ماخ في الثانية الواحدة، النزول إلى اليابان وتحديدًا عبر إحدى المدارس ليعلن عن مطالبه وهو تدريس إحدى الفصول بتلك المدرسة وأنه على أعضاء هذا الفصل من الطلاب محاولة القضاء عليه قبل نهاية العام الدراسي وإلا سيقم هذا الشخص أصفر اللون الذي عرف لاحقًا باسم “كورو سينسي” بتدمير الأرض بأكملها.

وعلى مدار العام الدراسي يحاول “كورو سينسي” في ترويض جماح طلابه وجعلهم الطلبة الأفضل في تلك المدرسة بعدما عرفوا ووصفوا جميعًا بفصل الفشلة، وفي نفس الوقت تحاول الحكومات رفقة الطلاب في محاولة إيجاد طرق مختلفة من أجل قتل “كورو” سينسي” والقضاء عليه قبل إنتهاء العام الدراسي وتنفيذ وعده بتدمير الأرض، فمن سينجح في نهاية تلك القصة المميزة؟

لماذا هذا الأنمي مميز؟

حبكة القصة الدرامية

القصة بالطبع أحد ميزات الأنمي بكل تأكيد فهي ليست كقصص أغلب الأنميات التي تتحدث عن كائنات خارقة وتدخل في صراعات مع سكان كوكب الأرض، ولكن هذه المرة تتحدث عن صراع أخر وهو على صعيد التعليم والدراسة والأسلوب المنهجي الذي يحاول “كورو سينسي” بثه بداخل طلبته والذي يمتلك كل منهم ميزة تختلف عن الأخر ولكنهم يجتمعون جميعًا كونهم الطلبة الافشل بالمدرسة كلها. وعلى الرغم من المحاولات المستميتة من هؤلاء الطلاب في محاولات اغتيالهم للمعلم “كورو” إلا وأن نظرته لهؤلاء الطلبة وهدفه الرئيسي تجاههم جعلنا نتعاطف مع فكره وأسلوبه الذي لو تمكن خلاله رواد التعليم في بلادنا لكانت أفضل بكثير مما هي عليه اليوم.

فالمعلم من الممكن أن يكون مكروهًا من طلبته ولكن لابد وأن يملك طرق وأساليب مختلفة تمكنه من تحويل هذا الكره إلى ميزة تجبر الطلبة على التنافس والمثابرة من أجل تحقيق أهدافه. فقصة هذا الأنمي المميز أضافت لنا الكثير على مدار موسميه سواء من أفكار وتغيير في أساليب حياتنا أو حتى عاطفيًا تجاه شخصيات الأنمي وبالتحديد تجاه المعلم الأفضل في التاريخ “كورو سينسي”.

الشخصيات

الأنمي استطاع أن يقدم العديد من الشخصيات المختلفة والتي كما ذكرنا لا يجمعهم سوى كونهم مجرد فشلة بالرغم من أن كل شخصية منهم يمتلك ميزة ولكنه لا يدركها جيدًا، وهنا يأتي دور “كورو سينسي” الذي يحاول استكشاف تلك الميزات وإبرازها لهم وتحويلهم من مجرد فشلة لطلبة متفوقين وهو الأمر الذي جعل الكثيرين يشعر بصدمات مستمرة حول ما كان عليه هذا الفصل وأصبح عليه الآن. فعلاقة الشخصيات بين بعضهم البعض وأيضا بين “كورو” في النهاية أدت إلى تقديم لوحة مميزة نتمنى أن نراها في عالمنا الحقيقي بين المعلم وتلامذته وبجانب طلاب الفصل فإن الأنمي قدم أيضا شخصيات ثانوية لم تقتحم قصة الأنمي لمجرد إضافتها فحسب بل أغلب الشخصيات الثانوية كانت تملك أدوار مهمة في عملية بناء القصة مثلها مثل الشخصيات الرئيسية كلاهما يملكان أهمية في حبكة القصة.

الرسم والتحريك

الأنمي يأتينا من إنتاج أستوديو Lerche وعلى الرغم من عدم شهرة الأستوديو إلا وأنه استطاع أن يقدم تجربة بصريًا مميزة بالتحديد على صعيد الرسومات الجيدة والتي تحاكي تفاعل الشخصيات سواء في حالات الدراما أو حتى الكوميديا كانت جيدة، وهذا بالإضافة إلى التحريك الذي قدم أداء جيد وشاهدنا هذا خلال مشاهد المطاردات بين “كورو” وطلبته خلال محاولاتهم المستميتة في اغتياله، فالتجربة البصرية التي قدمها الأنمي كانت جيدة ولم تقل من اللوحة الفنية التي كان يهدف أستوديو Lerche تقديمها منذ البداية.

الموسيقى

على الرغم من الرتم الهادئ والبطيء التي اتسمت به أغلب موسيقي الأنمي، إلا وأنها كانت كفيلة أن تدب الحياة من جديد داخل قلبك، وتشعرك بحالة الموسيقي سواء الفرح أو الحزن فالموسيقي قدمت بشكل مميز جعلنا نهيم في عالمها ورسم الفرحة والسعادة في قلوبنا في بعض الأوقات، والحزن والدموع في أوقات أخرى.

نتمنى أن تكون الحلقة الثانية من سلسلتكم الجديدة “مراجعات كلاسيكية” والأيقونة الثانية التي تناولنا خلالها مراجعة سريعة لأنمي Assassination Classroom قد نالت إعجابكم، ونراكم في الحلقات القادمة والمزيد من المراجعات خلال موقعكم أنمي ماستر!

عن الكاتب |